Pope Shenoda

منتدى افا شنوده
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 صدقنى ربنا بيتلكك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Mena Alex
Administrator
Administrator
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 337
العمر : 32
ربنا معاك : 722
رصيدك فى بنك البابا : 20426
تاريخ التسجيل : 26/07/2008

مُساهمةموضوع: صدقنى ربنا بيتلكك   الإثنين مارس 23, 2009 3:11 am


I love you

كان الارشيدياكون دياب غبور يعمل و يقيم بجوار كنيسة السيدة العذراء بقصرية الريحان..كان يخدم فيها
و يهتم بنظافتها و ترتيب كل شئ داخلها و يعتبرها بيته الاول.
تعود ان يستيقظ مبكرا جدا قبل الفجر و يذهب الى الكنيسة إما ليحضر القداس او يصلى مزاميره و تسابيحه و قد احب الصلاة من كل قلبه.

كانت له علاقة وثيقة بالقديسين و كان يوجد جسد القديس صرابامون اسقف نيقيوس(بنها) بالكنيسة و لاحظ بعض المقربين كيف كان يتكلم معه كثيرا كأنه يقف امامه.
تميز عم دياب بالتدقيق الشديد و المحافظة على كل شئ داخل الكنيسة,فى احد القداسات لاحظ ان المفرش النايلون الجديد الموضوع على المذبح قد ظهرت عليه علامة بشكل دوائر ففهم ان واحد من الشمامسة عندما قدم الشورية لابونا ليضع البخور قد اهمل و ترك الشورية على المفرش و هى ساخنة فتركت اثرها فتضايق ووقف بعد القداس ينادى من الذى اهمل وترك الشورية تفسد المفرش الجديد؟؟ و هنا اعترف الكاهن بأنه المخطئ و اعتذر اما عم دياب ففى تواضع شديد اعتذر للكاهن.

cyclops

هكذا عاش مدققاً طوال حياته و ايضا داخل بيته بحزمه الشديد كان يضايق احيانا بعض المحيطين به.
اصيب عم دياب بمتاعب فى القلب فى اواخر حياته و لكنها لم تعقه عن مواصلة الخدمة.
فى احدى الليالى وقف عم دياب يردد التسبحة فى غرفته ولاحظت زوجته ارتفاع صوته اثناء التسبحة
فدخلت عليه و قالت له:" صلى تسبحة زى مانت عايز لكن بصوت واطى عشان قلبك".
و خرجت و لكنها لاحظت ارتفاع صوته كل فترة فصمتت و بعد نهاية التسبحة
قالت له: "يعنى لازم تعلى حسك فى التسبحة ماينفعش توطيه عشان قلبك؟"
فقال لها :"اعمل ايه يعنى كل ما اقول تمجيد لقديس الاقيه طلع قدامى فاضطر اعلى حسي من الفرح
و كانت هذه الليلة الاخيرة فى حياة عم دياب.
بعد فترة من نياحته كان نفس الكاهن الذى وضع الشورية الساخنة على المفرش يصلى القداس فى الكنيسة
ففوجئ بعم دياب بملابس الشموسية واقفا بجواره فاندهش جدا و تعجب و لكنه تمالك نفسه و فرح
بهذا الظهور السماوى و سأل عم دياب:"انت مبسوط يا عم دياب؟"
لم يرد عليه عم دياب فكرر الكاهن سؤاله مرتين ثم بعد فترة صمت نظر عم دياب للكاهن
و قال له:"ربنا بيتلكك عشان ياخدنا عنده السما"
ثم اختفى و الكاهن فى تعجب شديد بعد ان فهم معنى هذه الكلمات و انه يعنى ان الله اهتم بتدقيقه
فى نظافة الكنيسة و حزمه و امانته فاعطاه اكليلا سماويا..

Idea

**وانت ايضا الله يبحث عن خلاصك و يريد ان يدخلك السماء و يبحث عن اى خير تعمله
ليوصلك الى السماء فلا تتكاسل ولا تستهين باى عمل تعمله مهما كان صغير فهو غال فى عيني الرب

@
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
صدقنى ربنا بيتلكك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Pope Shenoda :: المنتديات المسيحية :: منتدي القديسين-
انتقل الى: